-->

آخر المواضيع

recent
جاري التحميل ...
recent

دوندار بن سليمان شاه وهل فعلا قتله عثمان؟

 دوندار بن سليمان شاه وهل فعلا قتله عثمان؟


هو دوندار أو ديندار بن سليمان شاه (بالتركية: Dündar Bey) الابن الأصغر لسليمان شاه و هيمانة خاتون وأخ أرطغرل غازي ، وعم عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية.
ولد في سنة 1210 أو 1212 ميلادي عاش
من المعلومات المؤكدة أنه ينحدر من القبيلة الأولى من قبيلة الأوغوز البالغة 24 قبيلة ، ومن عائلة بكوات عشيرة قايى التي تُعد سلالة خاقانية ، ومن المعلومات المؤكدة أيضًا ، وأجداده هم بكوات (أمراء) هذه العشيرة ، حيث نزحو شرق فارس إلى الأناضول هرباً من الغزو المغولي.
وسكنوا في المراعي المجاورة لمدينة أخلاط في منطقة الأناضول الشرقية.
تحرك دوندار مع أخلاط أرطغرل بعد وفاة أباهم سليمان شاهين حيث أرطغرل من إخوانه و إنقسم و إنفصل على غوندوغدو و سونغور تيكين لتنقسم قبيلة الكايي إلى قسم قسم بقى في أخلاط و قسم هاجر من خلاط إلى أرزنجان ، فإنضم ديندار و أمه ها خون
معركة معركة مع السلطان علاء الدين كيقباد الأول في معركة ياصي جمن ، بعد ذلك تزوج من زهرة خاتون.
وقد تم جمع العشائر على الرابط بين الرابطين. .. لا يعرف على وجه التحديد على وجه التحديد. اجمال قرر عثمان مهاجمة جزيرة يونانية صغيرة ، تمرد عمه دوندار لأنه يعتقد أن السبب في تدمير القبيلة ، كان سببًا لإخراج عثمان سيفه وقتل دوندار بسبب تمرده
توقّع الجماع في حالة إطلاق النار على الغازي أرطغرل مباشرة أو بعد الجماع ، إلا أن الغلبة فيها كانت لعثمان وقتل دوندار برمية سهم.
أكتب إسم شخصية تريد أن تنشر سيرتها.


التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

Translate

Followers

.....عدد الزوار حاليا........

جميع الحقوق محفوظة

AlNoor Tv

2016